تقنيات صناعة السلال

تقنيات صناعة السلال

تقنيات التصنيع
تقوم النساء في المناطق التي يزرع فيها القمح مثل مناطق غور الأردن بجمع القش والسعف وتحضيره للسف (نقعه بالماء ليسهل التحكم به) كما يمكن أن يتم تلوين بعضه. وهنا تشتري المرأة الصباغة من المدينة المجاورة وتتم عملية الصباغة بغلي الماء وإذابة بودرة الصباغة به مع التحريك الجيد للتأكد من توزيع اللون. بعد ذلك يوضع القش مع التأكد من أن الصباغة وصلت إلى جميع أجزائه ويترك ليغلي وأخيرا يضاف الملح لتثبيت اللون. ينشر القش الملون في منطقة جيدة التهوية بعيدا عن أشعة الشمس المباشرة ويحفظ لحين
الطلب.

المواد والأدوات. يوجد نوعان من مواد صناعة السلال، مواد جافة وأخرى لينة. تضم المواد الجافة الأعشاب وأوراق النباتات وجذورها وقشور الأخشاب ولحاء الأشجار والأغصان. ويمكن الحصول على هذه المواد من محلات بيع أدوات الحرف اليدوية أو جمْعها من أماكن تواجدها. تَتَطلّبُ المواد الجافة تحضيرًا خاصًا لتصبح ناعمة ومرنة وقوية. تُجفف هذه المواد أولاً ـ عادة ماتنكمش هذه المواد وتصبح هشّة ـ بعد ذلك ينقعها الصُنّاع في الماء لتصبح مرنة وعملية. ثم تُصبح جاهزة للاستخدام. وينبغي حفظها رطبة أثناء عملية صناعة السلة.

تضم المواد اللينة خيوط الغزل والحبال المصنوعة من الخيوط الطبيعية، كالقطن والقنب والصوف، أو تلك الخيوط المصنعة كالأكريليك والنيلون. وهذه المواد تتوافر في محلات بيع أدوات الحرف اليدوية بألوان وأحجام وأنسجة مختلفة.

لا يحتاج صانع السلال إلا لأدوات قليلة. وعند استخدامه للمواد الجافة فإنه يحتاج إلى مخْرز، وزوجي زرادية، وسكين حادة، ومقص. وللعمل بالمواد اللينة فإنه يحتاج إبرةً كبيرة ومقصًّا.


اساليب الصنع
هناك أربع طرق أساسية مُتبعة في صناعة السلال هي: 1- النسج 2- التوأمَة 3- الضَّفْر 4- اللف.
ففي كل طريقة يسْتَخْدم الصُنّاع جدائل مختلفة من المواد لتكوين سُداة السلة ولُحْمتها. وتتكون السداة من دعامة مجدولة تُسمى البرمق. أما اللُحْمَة فتتكون من جدائل نُسجت ببرمق السُداة وتسمى هذه الجدائل الناسجات.

يُكوِّن الصنّاع قاعدة السلة المنسوجة بتنظيم عدد فردي من البرامق حتى تتقاطع في الوسط، ويُمرِّر الصناع الناسج من تحت ومن فوق ـ ناسج في كل مرة ـ مرة بعد مرة، وباستمرار عملية النسج تتشكل جوانب السلة بالثني التدريجي للبرامق عموديًا حول أي شيء له الشكل المطلوب مثل صندوق، علبة أو قطعة خشبية. وبعد أن يكتمل نسج السلة إلى الحجم المطلوب ينبغي تأمين اللُحْمة وتسمى هذه العملية بعملية اللمسات الأخيرة. ومن بين طرق وضع اللمسات الأخيرة للسلة ثني نهايات البرامق فوق آخر صف للسُداة لإدخالها بين الناسجات.

المصدر : صناعة السِّلال
http://forum.arabia4serv.com/t63481.html#ixzz1vtyqPo77
  • الهويات

    المصادر

    Advertising